قرى آشورية مشاريع حكم ذاتي مواقع الكترونية رياضة كتب فنون الأعلام الاشوريون فولكلور آشوري التاريخ الاشوري مقابلات وثائق مقالات الصفحة الرئيسية
 

رسالة المجلس القومي الآشوري 
الى السيد رئيس الجمهورية العراقية

 

السيد جلال طالباني المحترم  رئيس جمهورية العراق

نهنئكم بمناسبة اعادة انتخابكم رئيسا لجمهورية العراق في 22-4-06. ونود ان نلفت انتباهكم الى جملة امور مهمة تثير قلقنا.

عند اعادة انتخابكم رئيسا لجمهورية العراق، القيتم كلمة بعد أدائكم اليمين الدستوري، رئيسا لجمهورية العراق، ذكرتم فيها: "العراق الجديد عراق الجميع، عراق العرب والكرد والتركمان، عراق السنة والشيعة، عراق المسلمين والمسحيين، عراق الصابئة والأيزيديين والشبك، وجميع المواطنين على هذه الأرض الطاهرة، أرض العراق". متناسيا الشعب الاشوري، المكون الاصيل والاساسي من مكونات الشعب العراقي. في محاولة نراها متعمدة لألغاء هويتنا القومية التي نعتز بها قبل كل شئ آخر، والتي نعتمد عليها بالمطالبة بحقوقنا القومية في حكم ذاتي اشوري لا نكون فيه تحت الوصاية الكردية او ما يسمى بـ أقليم كردستان.

ان ادعاءاتكم بانكم تعملون من اجل "الوحدة العراقية وحدة مقدسة لدى الجميع، ويجب العمل بكل طاقاتنا من اجل تعزيز هذه الوحدة الوطنية، والعمل من أجل تحقيق حكومة الوحدة الوطنية، التي تستطيع تعزيز هذه الوحدة، وتحقيق الأماني التي تناضلون، ويناضل شعبنا من أجلها". لا نرى لها اي تأكيدات على الواقع، بل نجد ما يناقضها تماما. وهذا يدفعنا الى الشك في نواياكم تجاه شعبنا الاشوري، ونطالبكم باعادة النظر في خططكم الحقيقية التي تعملون لتحقيقها، من اجل المصلحة العليا للوطن وللشعب العراقي، ليتحقق العراق المزدهر الذي تتعايش قومياته بسلام وتبنيه وترفعه الى اعلى المستويات بدلا من الخطط الحالية التي تعملون من اجلها.

ان خططكم الحالية ستؤدي الى خراب الوطن وتقسيمه الى دويلات، اي انها ستؤدي الى انفصال اجزاء منه، وقد سمعنا في اوقات عديدة ان بعض الاكراد يعملون على الانفصال ولا نستبعد ان تكونوا سيادة الرئيس طالباني من ضمن هذه المجموعة.

كما ان تعاونكم مع عملاء استخبارات صدام من الاشوريين يثير استنكارنا ورفضنا الشديد. ان يونادم كنا لا يمثل شعبنا الاشوري في داخل العراق ولا في خارجه. ان تعاونكم المستمر معه والتمسك به لا يخدمكم من جهة ثقة الشعب بكم، بل يثسر استيائنا الشديد.

سيادة الرئيس طالباني: نأمل منكم ان تتخذوا القرارات السريعة لتصحيح الوضع الخاطئ الذي تتبنوه الان، لأنه ضد العراق وطن الجميع.

الدكتور سرجون داديشو

رئيس المجلس القومي الاشوري      

23-4-06